تشرين
29/07/2014

الجيش يقضي على إرهابيين حاولوا فك الحصار عن بلدة المليحة ويستهدف تجمعاتهم في حلب

في سلسلة عمليات نفذها في الغوطة الشرقية وبلدات في ريف دمشق أوقع جيشنا الباسل أعداداً من إرهابيي «القاعدة» قتلى ومصابين ودمر أدوات إجرامهم، كما واصل ملاحقة شراذمهم في جرود القلمون على الحدود السورية ـ اللبنانية، وقضى كذلك على العشرات من أولئك المرتزقة خلال استهداف تجمعاتهم في حلب وإدلب وحماة ودمر عربات وآليات مزودة برشاشات ثقيلة، كما تصدّى لمحاولات مجموعات إرهابية التسلل إلى مناطق آمنة ونقاط عسكرية في حمص وإدلب ودرعا وكبّدها خسائر فادحة.

فقد قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على عدد من الإرهابيين خلال محاولتهم فك الحصار عن المجموعات الإرهابية الأخرى المحاصرة داخل بلدة المليحة قرب معمل الكبريت ومحيط شركة تاميكو لصناعة الأدوية وتدمير أسلحة وعتاد لديهم، ومن بين القتلى الإرهابيان محمد أبو خليل وفايز القصير، في حين تم القضاء على عدد آخر من الإرهابيين في مزارع زبدين والنشابية في الغوطة الشرقية.
وقضت وحدات من الجيش على عدد من الإرهابيين الذين يتبعون لما يسمى «الجبهة الإسلامية» في منطقة عدرا البلد قرب معمل السكر وفي محيط معمل أومو للمنظفات، بالتزامن مع القضاء على مجموعة إرهابية أخرى تتبع أيضاً لـ«الجبهة الإسلامية» وذلك خلال عملية دقيقة للجيش في مدينة عدرا العمالية السكنية.
وفي منطقة دوما نفذت وحدة من الجيش سلسلة من العمليات تحديداً في مزارع الشيفونية وعالية تم خلالها إيقاع إرهابيين قتلى ومصابين وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم، كما تم القضاء على مجموعة إرهابية في الحارة الغربية بمدينة الزبداني ومن بين القتلى محمد عمر.
كما واصلت وحدات من الجيش عملياتها في جبال القلمون على الحدود السورية ـ اللبنانية حيث تم القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير أسلحتهم في جرود بلدتي رأس المعرة والمشرفة.
أما في حلب فقد قضت وحدة من الجيش على مجموعة إرهابية بكامل أفرادها في منطقة حيلان ودمرت عربتين إحداهما مزودة برشاش ثقيل.
كما استهدفت وحدات من الجيش والقوات المسلحة تجمعات الإرهابيين في حيان والحيدرية والباب والمسلمية والشعار والجزماتي والصاخور والشيخ لطفي والحلوانية وهنانو وتل حطابات وصلاح الدين وأوقعت العشرات منهم قتلى ومصابين ودمرت لهم عدة آليات.
وفي حمص تصدت وحدات من الجيش والقوات المسلحة لمحاولة تسلل مجموعات إرهابية من اتجاه عين حسين والعامرية باتجاه قريتي الغاصبية والمشرفة ومن اتجاه قرية حوش حجو باتجاه السعن الأسود وأوقعت العديد من أفرادها بين قتيل ومصاب.
واستهدفت وحدات من الجيش تجمعات لإرهابيين في بئر جزل النفطي وسد وادي الأبيض بريف تدمر ومنطقة السد بالقريتين وعنق الهوى وأم شرشوح ودير فول وفي مزرعة العنز بتلبيسة وقضت على عدد منهم وأصابت آخرين.
إلى ذلك ضبطت الجهات المختصة في محافظة حمص سيارة في منطقة القصير قادمة من لبنان محملة بـ 20 كيلو غراماً من مادة الحشيش مخبأة في العجلة الاحتياطية.
أما في حماة فقد استهدفت وحدة من الجيش  والقوات المسلحة تجمعات وأوكار الإرهابيين في بلدة عقيربات وأوقعتهم قتلى ومصابين بعضهم من جنسيات غير سورية ودمرت ثلاث عربات مزودة برشاشات ثقيلة.
وفي إدلب أوقعت وحدات من الجيش والقوات المسلحة قتلى ومصابين في صفوف الإرهابيين ودمرت أدوات إجرامهم خلال استهداف تجمعاتهم وأوكارهم في محيط جبل الأربعين وبرج سيرياتيل وبكفلون ومزارع بروما.
كما لاحقت وحدات من الجيش والقوات المسلحة إرهابيين في بلدة نحلة وقضت على عدد منهم.
وتصدت وحدات من الجيش والقوات المسلحة لمحاولات اعتداء مجموعات إرهابية على بعض النقاط العسكرية في محيط بلدة نحلة وأوقعت في صفوفها قتلى ومصابين، واستهدفت مجموعة إرهابية في بلدة قميناس وكبدتها خسائر في الأرواح والعتاد.
وقضت وحدة من قواتنا المسلحة على عدد من الإرهابيين وأصابت آخرين خلال استهداف تجمعاتهم في بلدة معرة مصرين ودمرت سيارة «بيك آب» مزودة برشاش ثقيل وأدوات إجرامهم.
إلى ذلك أدى انفجار وكر لتصنيع العبوات الناسفة والصواريخ في معرة النعمان إلى وقوع العديد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب.
أما في درعا فقد تصدت وحدة من الجيش والقوات المسلحة لمحاولة تسلل مجموعة إرهابية إلى إحدى النقاط العسكرية في محيط قرية جديا وقضت على عدد من أفرادها ودمرت سيارتين بمن فيهما.
وأوقعت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عدداً من الإرهابيين قتلى ومصابين لدى استهدافها تجمعاتهم شرق مدرسة اليرموك وغرب جامع بلال الحبشي بدرعا البلد وفي بلدة طفس.
في غضون ذلك واستمراراً في استهدافهم المواطنين الآمنين، أطلق إرهابيون قذيفتي هاون سقطت إحداهما على منزل خلف مشفى دار الشفاء بمنطقة العدوي في دمشق أسفرت عن إصابة مواطن بجروح وأضرار مادية بالمنزل، بينما سقطت القذيفة الأخرى على منزل جانب مدرسة حافظ إبراهيم بحي المزة 86 أسفرت عن إلحاق أضرار مادية كبيرة بالمنزل من دون وقوع إصابات.
كذلك أطلق إرهابيون قذيفة هاون سقطت على بلدة الغسولة بريف دمشق ما أدى إلى إصابة ستة مواطنين بينهم خمسة أطفال وإلحاق أضرار مادية بالمكان.
واستهدف إرهابيون بنيران قناصاتهم عدداً من السيارات قرب محطة رحمة للوقود على الأتوستراد الدولي في منطقة دوما ما أدى إلى إعطاب سيارة شاحنة «براد» فتعرقلت حركة السير وتدهورت على الأثر حافلة كبيرة لنقل الركاب وأصيب أربعة مواطنين بجروح.
كما استهدف إرهابيون كلاً من عضو قيادة شعبة حزب البعث العربي الاشتراكي في الزبداني هيثم أبو عساف وعضو لجنة المحروقات مروان مظلوم بإطلاق النار عليهما في مدخل قرية عين حور بمنطقة سرغايا ما أدى إلى إصابتهما بجروح متوسطة نقلا إثرها إلى المشفى.
واستشهد صباح أمس مواطن من أبناء قرية مجادل عند الحدود الإدارية بين محافظتي درعا والسويداء إثر محاولة أفراد مجموعة إرهابية التسلل إلى القرية والاعتداء على الأهالي فيها.
وذكر مصدر في قيادة شرطة محافظة السويداء لمراسل «سانا» أن مجموعة إرهابية حاولت التسلل والاعتداء على أهالي قرية مجادل ما أدى إلى استشهاد مواطن، لافتاً إلى أنه تم العثور على جثتين مجهولتي الهوية في محيط القرية.
إلى ذلك أطلق إرهابيون أكثر من عشر قذائف هاون سقطت على أحياء الكلاسة والعزيزية والصالحية والمفتي في الحسكة وأدت إلى إصابة ستة مواطنين بجروح.

45 مطلوباً سلموا أنفسهم للجهات المختصة

في هذه الأثناء سلّم 45 مطلوباً من دمشق وريفها وحمص أنفسهم إلى الجهات المختصة لتسوية أوضاعهم.