خيارات الطباعة:




06/05/2006

بلا تعليق.. نورمان أسعد تصرح

أجرت الفنانة نورمان أسعد حواراً ساخناً مع إحدى المجلات النسائية العربية، وفي هذا الحوار عبرت عن أسفها لعدم ذكر اسمها كصاحبة فكرة مسلسل (زوج الست) الذي لعب بطولته أيمن زيدان وسوزان نجم الدين. وحين سئلت: هل أزعجك أن اسمك لم يذكر كصاحبة فكرة العمل؟ أجابت: في الماضي لم يكن يعنيني، ولكن الآن أصبح يعنيني، ثم هذه ليست أول مرة لا يذكر اسمي على عمل هو أساساً من أفكاري.


وتروي صاحبة مسلسل (زوج الست) القصة باختصار فتقول: (كان هناك حديث بيني وبين أيمن زيدان بضرورة إيجاد عمل كوميدي، فاقترحت عليه هذه الفكرة، وبدأت أنسج من وحي الخيال كيف يتحول الزوج لأعمال المنزل والزوجة إلى العمل، حيث تنقلب الأدوار بطريقة جميلة). ‏

الفكرة التي قدمتها نورمان في حديثها العابر لأيمن زيدان حول ضرورة إيجاد عمل كوميدي(!) تحولت إلى مسلسل طويل بثلاثين حلقة، وهي تقول مستهجنة: (لم أتابع العمل بشكل جيد، فقد كنت مشغولة، ولكنه لم يكن كما تخيلته). لكنها لم تذكر إن كان ما تخيلته هو الحلقات الثلاثون أم بعض منها فقط. ‏

كما وجهت نورمان كلاماً قاسياً للفنان رشيد عساف على خلفية خلافهما حول أحقية كل منهما في إنتاج مسلسل عن رواية (بائعة الخبز)، فقالت: رشيد عساف كان شغوفاً بلعب دور البطولة إلى جانبي في هذا المسلسل، لأن هذا الدور سيعيد له بريقه الذي انطفأ(!)، وبعد تصرفات بدرت منه وعدم التزامه بوعوده، (قررنا) إسناد دور البطولة لبطل آخر. ‏

وسألت المجلة النسائية فنانتنا الموهوبة السؤال التالي: تعتبر نورمان أسعد من الناحية الفنية من جيل عمالقة الدراما السورية(!)، في حين أنها من الناحية العمرية مازالت صغيرة وكثيرات من بنات جيلها مثل سلاف فواخرجي وكاريس بشار مازلن في بداية الطريق(!)، فما سبب ذلك؟. فأجابت نورمان: مثلت مع نجوم كثيرين، وفي أعمال مهمة، وكانوا منذ البداية يتنبؤون لي بأنني سأكون النجمة الأولى في سورية. وأول من قالها لي الفنان خالد تاجا في مسلسل (قبض الريح)، حيث قال: (هذه الفنانة بتخوف). ‏

أخيراً سئلت نورمان: ما صحة أنك لقبت مؤخراً بأجمل وجه في الوسط الفني؟. فأجابت: لقد سعدت عندما قالوا: إن نورمان أجمل وجه على الأرض (!)، هذا شيء جميل. ‏